الاستخبارات الإسرائيلية لا تستبعد تفجير المسجد الأقصى

29 ديسمبر 2009 by: Unknown



أعلن يوفال ديسكين رئيس جهاز الاستخبارات الداخلية الإسرائيلية (الشين بيت) الثلاثاء أنه لا يستبعد أن يتعرض المسجد الأقصى المبارك لعملية تفجير أو إحراق، على حد قوله.


ولم يحدد المسؤول العسكري الإسرائيلي كيفية حدوث ذلك التفجير. وقال إنه في حال حدوث عمل كبير كهذا أو هدم مساجد فإنه يمكن أن يشكل هذا سببا قويا لاندلاع انتفاضة فلسطينية جديدة.


وأوضح ديسكين أمام لجنة الدفاع والشؤون الخارجية في الكنيست إن "احتمالات قيام انتفاضة ثالثة عام 2010 ضعيفة".وتابع محذرا: إلا أن وقوع أحداث خطرة مثل تعرض باحة المسجد الأقصى في القدس للهجوم أو إحراق مساجد قد يوتر الوضع ويؤدي إلى قيام تظاهرات.


وفي سبتمبر 2000 أدت زيارة قام بها ارييل شارون زعيم اليمين الإسرائيلي المتطرف إلى باحة المسجد الأقصى إلى قيام الانتفاضة الثانية استمرت أكثر من خمس سنوات وعرفت بـ"انتفاضة الأقصى".


البشير

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: