بلير يعد لإطلاق حملة دينية في الولايات المتحدة

15 مارس 2010 by: Unknown



افادت صحيفة «الأوبزيرفر»، بأن رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير يُعد لإطلاق حملة دينية في الولايات المتحدة خلال العام المقبل، بعد ما بنى علاقات مع شبكة من القيادات الدينية المؤثرة والمنظمات الدينية.


وذكرت امس، إن بلير، الذي يشغل حالياً منصب مبعوث اللجنة الرباعية لعملية السلام في الشرق الأوسط، ينقل تركيزه وعلى نحو متزايد إلى الولايات المتحدة، حيث أن العلاقة بين الإيمان والقوة غير قابلة للتغيير، ويحظى على التكريم مثل نجوم موسيقى الروك، بسبب ظلال الشك المخيم على شعبيته في بريطانيا جراء الحرب في افغانســــــتان والعــراق.
واضافت أن مؤسسة توني بلير الدينية الخيرية لتعزيز التماسك بين الأديان الرئيسية ومقرها بريطانيا، تعمل حالياً على تطوير ذراع في الولايات المتحدة من خلال اطلاق برامج دينية، وجمعت لهذا الغرض نحو 4.5 مليون جنيه استرليني جاء معظمها عن طريق التبرعات.
واشارت إلى أن المجلس الاستشاري لمؤسسة بلير يضم زعماء دينيين من بينهم ريك وارين مؤسس كنيسة مقرها كاليفورنيا تجتذب ما يقرب من 20 ألف شخص والذي سُمي واحداً من بين أقوى 100 شخصية في العالم، وديفيد كوفي رئيس التحالف المعمداني العالمي الذي يدير شبكة من الكنائس في كاليفورنيا.
وكتبت الصحيفة، إن المؤسسة اطلقت مبادرة جديدة للتعاون مع مؤسسة مقرها تورنتو وتديرها بليندا ستروناك ابنة ملياردير كندي وتحمل اسمها وتحظى بتأثير واسع في كندا، وتعتزم حالياً فتح مكتب لها في تورنتو لتطوير هذه العلاقة. واضافت أن رغبة بلير في أن تكون اميركا الشمالية محور عمليات مؤسسته الدينية تأكدت من خلال قراره تدشين هذه المؤسسة في نيويورك للشركاء الرئيسيين وأصحاب المصالح الدينية فيها.


أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: