مصر تنفي علاقتها بإغلاق قناة ليبية تبث من القاهرة

13 مارس 2010 by: Unknown

شعار القناة
قالت مصادر إعلامية إن قناة الساعة التلفزيونية الليبية، التي تبث من القاهرة، توقفت بشكل مفاجئ عن البث منتصف ليل السبت، في وقت نفت فيه وزارة الإعلام المصرية علاقتها بذلك القرار.
 
وفي وقت قالت فيه مصادر إن قطع الإرسال كان نتيجة تدخل شركة "نايل سات،" نفى وزير الإعلام المصري أنس الفقي ذلك، وقال إن وقف بث القناة "شأن ليبي ولا علاقة للإعلام المصري به."
وأوضح الوزير لوكالة أنباء الشرق الأوسط الحكومية "أنه لم يصدر من وزارة الإعلام أو المنطقة الحرة الإعلامية أية قرارات بوقف بث هذه القناة."
وكانت قناة الساعة بدأت بثها التلفزيوني عام 2007 من مقرها بمدينة الإنتاج الإعلامي بالقاهرة، ويرأس مجلس إدارتها الإعلامي الليبي أحمد قذاف الدم.
لكن صحيفة "المصري اليوم" نقلت عن مصادر وصفتها بـ"المطلعة" قولها إن "قرار الإغلاق نهائي، وأن الرئيس الليبي معمر القذافي هو الذي اتخذ قرار الغلق لأن القناة لا تعبر عن التوجهات الليبية."
وكان البث انقطع أثناء عرض برنامج "لقاء الأسبوع" الذي يقدمه مصطفى بكري رئيس تحرير جريدة الأسبوع المصرية، والذي قال لصحيفة "المصري اليوم" إنه "فوجئ خلال تقديمه لبرنامجه بقطع الإرسال دون إنذار،" مشيراً إلى أنه "ظل يتكلم 10 دقائق بعد قطع الإرسال دون أن يعلم بقرار وقف البث."
وأضاف البكري أنه "اتصل على الفور بأحمد قذاف الدم، الذي أكد له أن المسألة ليست متعلقة بمصر، وأنه سيتم إصدار بيان رسمي بهذا الشأن خلال ساعات."

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: