مصر : معركة ادبية على ملكية قصيدة "سلامة مرارتك" التي انتشرت بعد سفر الرئيس لألمانيا

30 مارس 2010 by: tariq ez alden




خناقة أدبية تشهدها ساحات الانترنت الآن بسبب نسبة قصيدة "سلامة مرارتك" التي انتشرت على نطاق واسع في أعقاب الإعلان عن المشكلة الطبية للرئيس التي سافر بسببها إلى ألمانيا


 القصيدة الساخرة انتشرت منسوبة إلى الشاعر أحمد فؤاد نجم ، غير أن الدكتور أبو زيد بيومي عضو اتحاد الكتاب غضب بشدة من هذه النسبة وأكد أن القصيدة قصيدته وأنه حرص على كتابة اسمه بوضوح أسفلها عندما تم توزيعها 


قصيدة " سلامة مرارتك "


سلامة مرارتك
يا فاقع مرارة مرات الفقير
فلا جوزها جايب
ولا الفقر تايب
ولا حتى سايب
مَيَّة في قُلة
ولا كوز في زير

سلامة مرارتك

سلامة مرارتك
مرارة العُـزاز
وإيه يعني إحنا
ما نِوْلع بجاز
إنتَ الحقيقة وإحنا المجاز
تفضلْ وييجي بدالنا البديل
شوية خباثة
وعوامل وراثة
نصبح بهايم ... ونصبح بديل
فتقدر ساعتها تنام مَلو عينك
ويعلى الشخير

سلامة مرارتك

سلامة مرارتك
سلامة المرارة
يا واقع علينا بسعر الخسارة
فلا فيه صناعة
ولا فيه تجارة
ولا فيه مدير
ولا فيه إدارة
ولا فيه وزارة تسيب الوزير

سلامة مرارتك

سلامة مرارتك
فداها المواطن
أبو قلب راطن كلام الهموم
فلا نفس راضية
ولا جتة فاضية
بلاوي وسموم
ولا علاج مداوي
مفيش غير حكاوي
بتاخد بإيدنا لآخر المصير

سلامة مرارتك
سلامة مرارتك
وألفين سلامة
يا سايب في كل المنازل علامة
مجاعة ... أنين ... كآبة ... ندامة
جهل وبطالة وعوالة وعيا
وفنون رخيصة وقِلِّة حيا
وهموم بتكتر ... وهموم تزيد
إنت في زيادة همومنا خبير

سلامة مرارتك

سلامة مرارتك يا ابو القد فارع
يا مالي عنينا بزبالة الشوارع
أمال بندفع ضرايب لمين
شمالك بتاخد ...
وواخدة اليمين
شكلك بتحلف علينا اليمين
ما تجعل في جيبنا قليل أو كتير

سلامة مرارتك

سلامة مرارتك
دي واخدة الحصانة
بنشقى وتاكل علينا شقانا
لا خلِّيت أمامنا ولا فيه ورانا
ضرايب ... عوايد ... فاتورة ... رسوم
ننام بالفاتورة
وبيها نقوم
على البصَّة ندفع فاتورة لعِنينا
ولو نعمى ندفع فاتورة ضرير

سلامة مرارتك

سلامة مرارتك يا صاحب الهمم
بخطبة بنطلع لأعلى قمم
وننزل على جدورنا بين الرمم
على الوهم ياما وياما بنينا
أوامر تجيبنا
أوامر تجينا
على خطوة واحدة في محلك نسير

سلامة مرارتك

سلامة مرارتك
إحنا فداها
تفرقع مرارتك
نفرقع وراها
حالنا بدونك عمره ما ماشي
إحنا بدونك شوية مواشي
من غير راعيها ... ومن غير كبير
سلامة مرارتك

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: