(آبل) تعترف باستخدام عمالة الأطفال في بعض مصانعها

02 مارس 2010 by: tariq ez alden

اعترفت شركة "آبل" الأمريكية ، عملاق صناعة الأجهزة الإلكترونية الاستهلاكية ، بعمل مراهقين في بعض مصانع منتجاتها على الرغم من عدم وصول أي منهم إلى الحد الأدنى لسن العمل وهو 16 عاما.






جاء ذلك في تقرير "مسئولية الموردين لعام 2010" الذي أعدته "أبل" كجزء من
برنامج المسئولية الاجتماعية للشركات ، إلا أن التقرير لم يكشف عن أسماء المصانع التي وقعت فيها تلك الوقائع أو حتى مواقعها الجغرافية, غير أن الحقيقة بأن معظم منتجات شركة "آبل" يتم تصنيعها في الصين تدع مجالا ضئيلا للشك في مكان وقوع هذه التعديات.


وكان استخدام العاملين تحت السن القانونية هو واحد من العديد من القضايا التي وجدت في التقرير.


ومن بين الأمور الأخرى، الإفراط في العمل لساعات طويلة بما في ذلك ورديات العمل التي تستغرق 10 ساعات في اليوم أو 60 ساعة في الأسبوع، والتي تعتبر انتهاكا صارخا لقانون العمل الصيني، وهذه الزيادة تصل إلى 77 ساعة في الأسبوع خلال موسم الذروة.


أما أسوأ ما في ذلك هو أن ما يقارب ربع المصانع البالغ عددها 102 مصنع المدرجة في تقرير "آبل" لم تدفع حتى الحد الأدنى للأجور الصينية والتي تعادل 800 يوان (أو 76جنيها إسترلينيا) شهريا.




أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: