حجب مواقع إلكترونية في الإمارات استجابةً لشكاوى

30 ديسمبر 2009 by: Unknown



ذكرت صحيفة “ذا ناشيونال” الإماراتية أن هيئة تنظيم قطاع الاتصالات في الإمارات أشارت إلى تمكّن هواتف من نوع “بلاكبيري” و”آيفون”، وهواتف ذكية أخرى مؤخراً، من الوصول إلى مواقع ذات محتوى غير ملائم، بتجاوز الملقم الوكيل “Proxy” الرئيسي في الدولة.
ووفقاً للصحيفة، فقد تمّ إغلاق الثغرة بعد إصدار الهيئة لتعليمات إلى مشغلي الاتصالات في الإمارات، شركتي “اتصالات” و”دو”، بضرورة العمل على إيجاد حل تقني لإيقاف مستخدمي الهواتف من الوصول إلى مواقع محجوبة بتجاوز الملقم الوكيل “Proxy” الذي تعتمده هذه الشركات في الدولة.
وكانت هيئة تنظيم الاتصالات قد حدّدت يوم البارحة موعداً نهائياً لوضع تقنية الحجب قيد التنفيذ، إلا أن عدداً من مستخدمي شبكة “تويتر” أشاروا إلى استمرارية إمكانية النفاذ إلى المواقع المحجوبة.
وأشار محمد الغانم، رئيس هيئة تنظيم الاتصالات، إلى أن تحرّك الهيئة جاء بعد تلقيها لعدد كبير جداً من الشكاوى من قبل الآباء، الذين قالوا إن أولادهم قاموا بتجاوز الملقم الوكيل، وأصبحوا قادرين على دخول مواقع تحتوي مواد إباحيةً، باستخدام هواتفهم.
وأضاف الغانم، بأن أجهزة “البلاكبيري” تدعم ميزة نظام رسائل قصيرة قادراً على وصل الرسائل، وهكذا بدأ الأولاد ببث الوصلات إلى المواقع الإباحية، وتنزيل المحتوى منها.
وبيّن الغانم للصحيفة، بأن كلاً من “اتصالات” و”دو” لم تتمكنا لأسباب تقنية، من منع الهواتف من الوصول إلى المواقع الإباحية، الأمر الذي جعل الهيئة تطلب منهما تطبيق آلية تقنية على منصاتها، استجابةً لتعليماتها.
وتشير التقارير الأولية من هيئة تنظيم الاتصالات إلى أن التصحيحات التي اعتمدتها كل من “اتصالات” و”دو” تعمل على نحو جيد، إلا أنه وبحسب “ذا ناشيونال”، لا تستبعد الهيئة فرض غرامات مالية على شركات الاتصالات في حال تمكّن المستخدمين من الدخول مجدداً إلى مواقع محظورة


كازدار

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: