الأمير الوليد بن طلال يلتقي الملياردير "مردوخ" لبحث بيع حصة في روتانا

17 يناير 2010 by: Unknown



التقى رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة الأمير الوليد بن طلال رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة نيوزكورب روبيرت موردوخ، لبحث سبل دعم التعاون مع شركة روتانا التي يرأس مجلس إدارتها الأمير الوليد، كما تخلل الاجتماع مناقشة التحالف مع شركة نيوزكورب.


ويعد اللقاء آخر إشارة على نضوج صفقة شراء "نيوزكورب" لحصة في "روتانا".


وتملك شركة "المملكة القابضة" 5.7%، من نيوز كورب.


وتسعى شركة "نيوز كورب" التي يملكها روبرت موردوخ لشراء حصة تبلغ 20%، من شركة "روتانا" التي يملكها الأمير الوليد بن طلال بمبلغ يتراوح من 250 مليون دولار إلى 350 مليون دولار.


وكان ممثلون من "نيوز كورب" و"روتانا" التقوا قبل شهرين لبحث الصفقة.


وكان مسؤول تنفيذي بشركة روتانا للخدمات الإعلامية قد أعلن قبل نحو شهرين عن إجراء محادثات نهائية مع نيوزكورب بشأن شراء حصة في روتانا.


وقال رئيس روتانا للخدمات الإعلامية نزار ناقرو في تصريحات سابقة له "نحن في المراحل النهائية من المباحثات مع نيوزكورب من اجل الصفقة وستعلن النتائج بحلول الاسبوع الاخير من يناير/كانون الثاني".


ورفض ناقرو ذكر حجم الحصة التي تخطط الشركة لبيعها.


وكانت المحادثات بين الجانبين قد بدأت عام 2006 أثناء فعاليات مهرجان كان السينمائي.


وفي حال تمت الصفقة ستكون أكبر استثمار لـ "نيوز كورب" في الشرق الأوسط، وستتيح قاعدة لتواجد كبرى شركات الإعلام الدولية بالمنطقة، والتي لا تزال خارج نطاق اهتمام شركات الإعلام العالمية.


وتعد شركة "نيوز كورب" من أكبر إمبراطوريات الإعلام الدولية، وتملك العديد من الأسماء التجارية في مجال الإعلام مثل صنداي تايمز ونيويورك بوست، وقنوات ناشيونال جيوغرافيك، وشبكة فوكس الأمريكية للسينما والتلفزيون، والشبكة الالكترونية الاجتماعية ماي سبيس.


العربية

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: