لندن تترقب "الفراعنة" وتصف أبوتريكة بـ"القاتل المبتسم"

02 مارس 2010 by: tariq ez alden



ترقب إنجليزي للمبارة مع مصر
بدأت وسائل الإعلام في لندن بمتابعة المباراة الودية المرتقبة بين المنتخب الإنجليزي ونظيره المصري الأربعاء المقبل، فوصفت الفراعنة بأنهم "الفريق الأقوى في تاريخ القارة السمراء،" بعد إحراز كأس الأمم الأفريقية ثلاث مرات متتالية.
 
وأشارت صحف بريطانية إلى أن الفريق المصري هو الأفضل على مستوى قارته خلال الأعوام الخمسة الماضية، لكن الحظ لم يحالفه للتأهل إلى كأس العالم منذ 1990، ونقلت صحيفة "تايمز" عن النجم المصري، محمد زيدان، قوله إن لندن مهتمة باللعب مع المصريين بهدف التحضير للقاء الجزائر في كأس العالم.
واعتبر زيدان أن المنتخب المصري كان أفضل من نظيره الجزائري خلال بطولة الأمم الأفريقية الأخيرة، واعتبر أن أداء "الخضر" ليس من النوع الذي "يفضل الناس متابعته دائماً،" باعتبار أنهم يميلون إلى التسجيل المبكر ومن ثم الدفاع عن مرماهم للحفاظ على الفوز.
ولكن الصحيفة ركزت على نجم خط الوسط المصري، محمد أبوتركية، واصفة إياه بأنه "القاتل المبتسم" بعد أن ترشح أكثر من مرة ليكون اللاعب الأفضل في أفريقيا.
يذكر أن الجهاز الفني للمنتخب المصري أعلن عن القائمة التي ستواجه منتخب إنجلترا وديا في الثالث من مارس الجاري بإستاد ويمبلي في لندن، وهم عصام الحضري وعبد الواحد السيد ومحمود أبو السعود لحراسة المرمى، وكل من وائل جمعة ومحمود فتح الله وهاني سعيد و المعتصم سالم و عبد الظاهر السقا و أحمد المحمدي وسيد معوض ومحمد عبد الشافي للدفاع.
وفى الوسط أحمد حسن وحسني عبد ربه و حسام غالي و أحمد فتحي و أحمد عيد عبد الملك وعبد العزيز توفيق ومحمود عبد الرازق "شيكابالا" ومحمد ناجي "جدو" ومحمد أبو تريكة. وفى الهجوم عماد متعب ومحمد زيدان والسيد حمدي وأحمد رؤوف وعمرو زكي.




ذات صلة


روني يطلب من الجمهور الانكليزي مساندة تيري امام مصر

 طلب مهاجم مانشستر يونايتد واين روني من الجمهور الانكليزي ان يساند مدافع تشلسي وقائده جون تيري خلال المباراة الودية التي سيخوضها المنتخب الانكليزي الاربعاء على ملعب ويمبلي في لندن امام نظيره المصري بطل افريقيا.
ويأتي تصريح روني على خلفية القرار الذي اتخذه مدرب انكلترا الايطالي فابيو كابيللو بسحب شارة القائد من تيري بسبب فضيحة اتهامه بعلاقة عاطفية خارج الزواج مع الصديقة السابقة لزميله في المنتخب واين بريدج.


وقال روني الذي يتألق كثيرا هذا الموسم مع مانشستر يونايتد "جون لم يعد يحمل الشارة (القائد) لكنه يبقى لاعبا كبيرا وقائدا كبيرا"، متوقعا ان يحظى تيري بترحيب كبير من الجماهير التي ستتواجد في ويمبلي.
وشهد السبت اول مواجهة بين تيري وبريدج منذ الفضيحة وذلك خلال مباراة تشلسي ومانشستر سيتي في الدوري المحلي، وكان الجميع يترقب ما سيحصل خلال المصافحة بين اعضاء الفريقين وكان بريدج اللاعب الاخير بين زملائه خلال العملية التي سبقت المباراة ولدى وصوله الى تيري مد الاخير يده لمصافحته لكن الاول تجاهله تماما.
وكانت حادثة الخيانة الزوجية مادة دسمة للصحف البريطانية في الاسابيع الاخيرة وشهدت الكثير من الكلام والقرارات لعل ابرزها كان تجريد تيري من شارة القائد، قبل ان يتخذ بريدج قراره بعدم المشاركة مع صفوف المنتخب معتبرا ان وجوده في تشكيلة كابيللو قد يؤثر على وحدة المنتخب ويشكل عامل شقاق.




أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: