"شائعة" وفاة القصيبي وزير العمل السعودي

24 مارس 2010 by: tariq ez alden


تداول السعوديون بشكل كبير عبر مواقع ومنتديات إلكترونية أنباء عن وفاة وزير العمل السعودي الدكتور غازي القصيبي و تناقلت بروايات مختلفة والذي لا يزال يتلقى العلاج في أمريكا.

في حين أكدت مصادر رسمية و إعلامية عدم صحة شائعة وفاة الوزير وانه سيعود للبلاد في غضون شهرين .

وكان الوزير القصيبي قد صنف ضمن الوزراء  الأكثر جدلا في السعودية منذ توليه الحقيبة الوزارية بوزارة العمل الفترة التي رافقتها قرارات و إشاعات حول عمل المرأة ووقف العمالة .
ونفت مصادر للموقع  الإخباري "العربية نت "التي نشرت تكذيب للإشاعة على موقعها اليوم,مؤكده انه لا يزال يتلقى العلاج في أحد مستشفيات الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت أن مواقع إلكترونية نشرت صيغة مزورة، منسوبة لبيان من الديوان الملكي، ينعى فيها الدكتور القصيبي، الأمر الذي أدى إلى انتشار الإشاعة.


وفي غضون ذلك، أكد حمد القاضي لـ"العربية.نت"، عضو مجلس الشورى السعودي، أن القصيبي بكامل صحته، ولا صحة لما أثير من شائعات،  إلى أنه اختار أن يخضع للعلاج المتواصل، عوضاً عن إجراء عملية جراحية. قائلاً إن المرض الذي يعانيه "غير خبيث".

من جانبة أكد  حطاب العنزي  المتحدث الرسمي لوزارة العمل في تصريح  لوكالة "أنباء الشعر" أن ما تم تداوله اليوم عبر وسائل الإعلام مثل المواقع والمنتديات والجوال حول وفاة وزير العمل الشاعر والكاتب غازي القصيبي غير صحيح وأنه بخير وصحة .

وأنه سيعود  للمملكة خلال الشهرين القادمين وذكر العنزي أن الوزير غازي القصيبي يتلقى العلاج في الولايات المتحدة الامريكية منذ ثلاثة أشهر وأنه يتابع كل المستجدات عبر الهاتف وأن وضعه الصحي لا يدعو للقلق داعياً الجميع لتحري الدقة والابتعاد عن مثل هذه الأخبار المغلوطة وغير الصحيحة .

يُذكر أن وزير العمل الدكتور غازي القصيبي تقلّد العديد من المناصب الوزارية في السابق، حيث كان وزيراً للصناعة والكهرباء، ثم للصحة، وبعد ذلك وزيراً للمياه والكهرباء.

كما سبق أن عمل القصيبي، الذي يحمل شهادة الدكتوراه في العلاقات الدولية من جامعة لندن، في السلك الدبلوماسي كسفير للسعودية في البحرين وبريطانيا، وهو أديب وشاعر، وله العديد من المؤلفات من أشهرها "حياة في الإدارة" و"شقة الحرية"، وغيرهما.


اربيان بيزنس

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: