تحذير من «المد الديني» في سورية

31 ديسمبر 2009 by: Unknown



حذرت المستشارة السياسية والاعلامية في رئاسة الجمهورية السورية بثينة شعبان، ليل اول من امس، من «تعاظم المد الديني» في بلادها.
وقالت خلال اجتماع لفرع حزب «البعث العربي الاشتراكي» الحاكم في دمشق: «نحن أمام تحد كبير... هناك مد ديني متعصب في البلد حقيقة ويجب علينا أن نفهم ان هذا المد هو نتيجة فشلنا وليس نتيجة نشاط الآخرين لأنه حين يوجد الفراغ السياسي فلا بد للآخرين ان يملأوا هذا الفراغ». وأضافت أن «هذا المد لم يكن موجودا في السبعينات من القرن الماضي»، مطالبة بأن يكون «الحزبيون البعثيون قدوة في الاماكن التي نتواجد فيها وفي العمل الذي نقوم به وفي الفكر الذي نطرحه وفي الفكر الذي نقدمه».
واعتبرت ان «العلاقات السورية - التركية هي تحد كبير لنا ويجب علينا عدم العودة إلى الماضي، نحن نعود إلى مستقبل جديد ومختلف هذا المستقبل بحاجة إلى حزب البعث العربي الاشتراكي ان يرسي دعائمه بالفكر وبالقول وبالعمل».
وطالبت باختيار «البعثيين الأكفاء»، معتبرة أن «التحدي أمامنا هو تحد فكري. ان يعيد الحزب انتاج الفكر لا ان نعتمد كبعثيين على ما يأتي من وسائل الإعلام».











الراى

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: