أداء مخيب للفراعنة وغريب يعتبرهم الأوفر حظاً بأفريقيا

05 يناير 2010 by: Unknown



يعود المنتخب المصري لكرة القدم إلى القاهرة الثلاثاء، بعد انتهاء معسكره الإعدادي الذي توجه ليل الاثنين بفوز على منتخب مالي، استعداداً لمنافسات كأس الأمم الأفريقية التي ستنطلق في أنغولا الأسبوع المقبل.


ورغم أن البعض اعتبر أن الفوز المصري جاء "هزيلاً" غير أن شوقي غريب المدرب العام للفراعنة، قال إن المنتخب المصري "كان أكثر حظا من فرق أخرى تشارك في كأس الأمم الأفريقية من دون استعداد مماثل لما يخوضه الفريق حاليا."


وذكر غريب أن الفرق الأفريقية الأخرى المشاركة في البطولة فشلت في الحصول على فرصة إجراء مباريات تحضيرية مع منتخبات أخرى من القارة، فاضطرت إلى الاستعانة بفرق أوروبية وآسيوية "بعيدة تماماً عن الأجواء الأفريقية."


وصب ذلك في إطار ما قاله ايداه بيترسايد، المتحدث الإعلامي باسم منتخب نيجيريا، الذي نقلت عنه صحيفة الجمهورية المصرية قوله إن منتخب بلاده "سيضطر للعب ضد فريق ينتمي إلي الدرجة الثانية في دوري جنوب افريقيا استعدادا لمواجهة منتخب مصر في كأس الأمم."


ومن المقرر أن يدخل المنتخب المصري في معسكر مغلق اعتباراً من الثلاثاء حتى موعد السفر على متن طائرة خاصة إلى لواندا.


وكان المنتخب المصري قد قدّم أداء ضعيفاً أمام مالي، رغم الفوز الذي حققه بنهاية المطاف عن طريق هدف سجله محمد ناجي "جدو" في الدقيقة 66.


وكان منتخب مالي قد سيطر على الفترات الأولى من اللقاء، وكاد يسجل لأكثر من مرة في الدقائق العشر الأولى، قبل أن يلتقط الفراعنة أنفاسهم مستعيدين المبادرة.


وقام استغل مدرب المنتخب المصري، حسن شحاتة، فرصة المباراة لتجربة أكبر عدد من اللاعبين، فقام بالدفع بـ "جدو" بديلا لأحمد حسن، وشيكابالا بديلا لأحمد المحمدي، وأثر ذلك عن تسجيل "جدو" هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 66 بتسديدة من خارج منطقة الجزاء.


ولم تخل المباراة من الخشونة، وخاصة في الدقائق الأخيرة، التي شهدت طرد حسام غالي في الدقيقة 82، وأعقب ذلك حصول مالي على ركلة جزاء سجلها باكايوكو، ولكن حكم المباراة أمر بإعادتها لتصطدم كرة في العارضة وتحرم مالي من التعادل.




سى ان ان

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: