الاسترليني قد يتراجع لاقل من يورو قبل الانتخابات

07 يناير 2010 by: Unknown



قال مركز أبحاث الاقتصاد والاعمال (سي.اي. بي.ار) يوم الاربعاء ان الجنيه الاسترليني قد يتراجع الى أقل من يورو واحد قبل الانتخابات البريطانية هذا العام اذا أشارت استطلاعات الرأي على نحو متزايد الى برلمان معلق.
وتظهر استطلاعات الرأي أن حزب المحافظين المعارض يتجه الى ازاحة حزب العمل عن السلطة في الانتخابات المقررة بحلول يونيو حزيران لكن بعض الاستطلاعات في الاونة الاخيرة ينبيء ببرلمان معلق لا يملك أي حزب أغلبية مطلقة فيه.


وتخشى الاسواق أن يتمخض هذا عن حكومة تواجه صعوبات في تطبيق اجراءات مالية ضرورية لمعالجة عجز ضخم في الميزانية من المتوقع أن يتجاوز 12 في المئة من الناتج المحلي الاجمالي هذا العام.


وقال مركز الابحاث المستقل في توقعات للعام 2010 "اذا ظهر تراجع صدارة المحافظين في استطلاعات الرأي الى أرقام في خانة الاحاد فان احتمال حدوث أزمة للاسترليني يتراجع فيها الجنيه الى أقل من يورو واحد سيتجدد."


وقال المركز انه يتوقع نمو الاقتصاد البريطاني نحو واحد بالمئة في 2010 مقارنة مع نمو عالمي بنحو اثنين بالمئة. لكنه حذر من أن كلا الاقتصادين قد يبدو أقل ازدهارا هذا العام عنه في الجزء الاخير من 2009 كما لم يستبعد تجدد الركود.


ورجح بدء رفع أسعار الفائدة في بعض الدول لكنه أضاف أن انخفاض مستويات التضخم يعني فرصا جيدة لبقاء أسعار الفائدة دون تغيير على مدار العام في كل من بريطانيا ومنطقة اليورو



رويترز

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: