محكمة عسكرية إسرائيلية لطفل فلسطيني لم يتجاوز 12 عاما

04 مارس 2010 by: tariq ez alden


قررت سلطات الاحتلال الإسرائيلي توجيه الاتهام لطفل فلسطيني لم يتجاوز 12 عاما من مدينةالخليل عقب اعتقاله واتهامه برمي الحجارة على جنود الاحتلال، وفقا لبيان من مركز الشرق الأوسط للإعلام. 



 وأورد البيان المذكور أن الطفل اسمه الحسان المحتسب، وقد اعتقل شقيقه الأصغر ابن السابعة معه لكن جرى إطلاق سراح الأخير. ويقول فاضل والد الطفل إن أولاده كانوا في شارع السلالة في وسط مدينة الخليل، وكان الطفل الأصغر،الأمير، قد أطلق سراحه بعد عشر ساعات من اختطافه من قبل دورية إسرائيلية، وقال إن سكان الحي أخبروه بقيام جنود الاحتلال باختطاف أولاده وأقتيادهم إلى معسكر قريب للاحتلال.

 لكنه لم يجدهما هناك وتعرض لمماطلات متعمدة عند توجهه إلى المعسكر المذكور إذ قال له الجنود إن أولاده قد نقلا إلى مركز اعتقال الحرم، لكنه لم يجدهما هناك أيضا، وجرى تبليغه لاحقا أن الطفلين في مركز للشرطة في مستعمرة اسرائيلية اسمها كريات أربع وسط الخليل.  وبعد محاولات عديدة باءت بالفشل عاد إلى بيته ليجد ابنه الأصغر مذعورا في الشارع وفي حال صعبة.

وبعد عدة ساعات اتصل به فلسطيني تعرض للاعتقال وأفرج عنه لاحقا، وأخبره أن ابنه في مدينة رام الله وأنه سيرسل للمحاكمة. وبدأ الأب بمناشدة منظمات الإغاثة وحقوق الإنسان الدولية للتدخل والإفراج عن ابنه. 




أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: