مصر تودع قائمة العشر الكبري للإصابة بالسكر

14 مارس 2010 by: Unknown



خرجت مصر من قائمة الدول العشر الكبار في معدلات الإصابة بمرض السكر‏,‏ وذلك في آخر إحصاء رسمي لأعداد المرضي في مصر‏,‏ أجرته وزارة الصحة وأظهر أن هناك‏4‏ ملايين مصاب في مصر‏,‏ حيث كانت مصر تحتل المركز التاسع في القائمة منذ عام‏2007.‏

صرح بذلك الدكتور إبراهيم الإبراشي مدير المعهد القومي للسكر والغدد الصماء ورئيس اللجنة القومية لمكافحة السكر بالوزارة خلال المؤتمر الذي عقد في أبوظبي لبحث الاستراتيجية الموحدة لتشخيص وعلاج مرض السكر في المنطقة العربية بمناسبة اطلاق مبادرة تطوير اجراءات العناية بمرض السكر ديفوتيت بحضور نخبة من أبرز الاخصائيين والخبراء بمرض السكر من مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط‏.‏
وأوضح أن المبادرة تهدف إلي المساهمة في زيادة الوعي العام ومكافحة الاصابة بمرض السكر من النوع الثاني‏,‏ والذي يشهد انتشارا كبيرا في منطقة الشرق الأوسط‏,‏ حيث تضم قائمة الدول الست التي تشهد أعلي معدلات إصابة بمرض السكر في العالم خمس دول من منطقة مجلس التعاون الخليجي‏.‏
وأشار إلي أن آخر عشر سنوات كان لها اثر كبير في اختلاف شكل المرض في العالم‏,‏ حيث ظهرت بيانات لم تكن متوافرة من قبل‏,‏ اكدت أن هناك أرقاما فلكية للاصابة بمرض السكر ولذلك وصفته منظمة الصحة العالمية بأنه وراء مرض السكر في العالم واصبح التوجه العالمي بالكامل هو الاهتمام بالاعراض وسبل الوقاية والتشخيص والعلاج‏,‏ وتعد تلك الأرقام بالنسبة للمنطقة العربية اشارة تحذير لوضع استراتيجيات مشتركة لمكافحة المرض والوقاية منه‏.‏
وأكد أن الاحصائية الرسمية التي أجريت في مصر عام‏2006‏ بوزارة الصحة اثبتت أن‏8.6%‏ من المصريين مصابون بالمرض و‏9.6%‏ تم اكتشاف اصابتهم ولم يكونوا يعلمون عنه شيئا من قبل واكثرهم يعتمد علي العلاج بالاقراص كما وجد أن الإناث في مصر الأكثر اصابة من الرجال‏.‏
واضاف انه بتحليل بيانات اكثر من‏3000‏ مريض‏,‏ وجد ان اكثر المضاعفات التي تصيب مرضي السكر هي التهاب الاعصاب الطرفية والقدم السكري وقاع العين ثم امراض الكلي كما وجد ان عوامل الخطورة تتجه بنسبة‏90%‏ إلي زيادة الدهون الضارة علي المرضي ويليها ارتفاع ضغط الدم‏60%‏ وانخفاض الكولسترول النافع للجسم‏.‏
كما اكتشف أن مشاكل التمثيل الغذائي تصل إلي‏90%.‏
كما تم اجراء دراسة كبيرة عام‏2003‏ علي الاشخاص الأكثر عرضة للاصابة بمرض السكر شملت‏95‏ ألف مريض ووجد أن‏25%‏ لديهم مشكلة و‏11%‏ منهم لديهم قابلية للاصابة بمرض السكر و‏14%‏ غير مشخصين وفيما بين المحافظات المختلفة وجد ان هناك تفاوتا في درجة الاصابة مما يستلزم اجراء دراسة بحثية للوقوف علي اسباب التفاوت الشديد في النسب‏.‏
واشار إلي أن هناك خدمة صحية جيدة لمرضي السكر من خلال‏22‏ مستشفي بجميع محافظات مصر كما تم تطوير أكثر من‏45‏ عيادة تابعة لوزارة الصحة وسيتم زيادتها إلي‏100‏ عيادة جديدة‏.‏ كما ان جميع الجامعات تضم عيادات للسكر مؤكدا انه تم وضع الخطوات الإرشادية المصرية للسكر بمعرفة وزارة الصحة وتم اعتمادها وتوزيع‏10‏ آلاف نسخة منها‏,‏ كما تم توزيعها علي مديريات الصحة في مصر‏.‏
وقال الدكتور محمود فكري المدير التنفيذي لشئون السياسات الصحية ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة مرض السكر في وزارة الصحة الإماراتية إن تحالف جميع الجهات المعنية مع وسائل الإعلام للتأكيد علي ضرورة مكافحة مرض السكر له أولوية قصوي علي الأجندة الصحية بغرض الوصول إلي مستوي رعاية أفضل في منطقة الشرق الأوسط إجمالا‏.‏
وعن مبادرة تطوير إجراءات العناية بمرض السكري التي تم اطلاقها في أبوظبي تحت رعاية وزارة الصحة في دولة الإمارات‏,‏ وجمعية الإمارات للسكر‏,‏ ورابطة السكر الكويتية اوضح انه تم تمويل سلسلة من الجوائز التي تقدر قيمتها بـ‏1.8‏ ملايين درهم‏.‏


أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: