ليبيا تهدد بطرد اللبنانيين رّدا على اي قرار لبناني بمقاطعة القمة

02 مارس 2010 by: tariq ez alden


لوحت ليبيا باتخاذ قرارات ضد لبنان، في حال قررت الحكومة اللبنانية مقاطعة القمة العربية التي ستعقد في ليبيا، بسبب قضية الامام موسى الصدر ورفيقيه. 


 
وكشف مصدر ليبي مطلع لصحيفة "اللواء" أن الحكومة الليبية تتابع بكثير من الدقة والاهتمام تطورات الموقف اللبناني، مشيرا الى أن العاصمة الليبية لم تتبلغ أية إشارة سلبية رسمية من لبنان تفيد بعدم حضور القمة العربية المقبلة لأنها ستعقد على الأراضي الليبية.
واعلن المصدر الليبي الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان الحكومة الليبية أعدت "الرد المناسب" في حال قرر لبنان مقاطعة القمة الليبية، واوضح ان الرد مؤلف من "تدابير موجعة" سيكون لها ارتدادات سلبية ليس على العلاقات اللبنانية - الليبية المجمدة منذ فترة وحسب، بل وأيضاً على الوضع الاقتصادي اللبناني, مشبرا الى "قرار يقضي بطرد اللبنانيين العاملين في ليبيا والذين يناهز عددهم عشرين ألف لبناني مع عائلاتهم".
وذكّر المصدر بتدابير مماثلة سبق لحكومة العقيد القذافي ان اتخذتها ضد بعض الجاليات العربية والأجنبية عندما تتأزم العلاقات في بلدانهم، مشيرا الى ما حصل مع التونسيين حيث تم ابعادهم الى المنطقة الحدودية المشتركة في جربة، ومع الفلسطينيين الذين تم إبعادهم الى المنطقة الصحراوية على الحدود الليبية - المصرية، ومع المصريين الذين طردوا من الأراضي الليبية وكان تعدده يُقاس بمئات الآلاف من العمال والموظفين العاملين في مختلف القطاعات الانتاجية والخدماتية.
ويشار الى ان الطائفة الشيعية في لبنان ترفض مشاركة لبنان في القمة العربية، على خلفية اتهام ليبيا باخفاء الامام موسى الصدر ورفيقيه.
وآخر ما سجل من مواقف في هذا الصدد، يعود الى وزير الشباب والرياضة علي عبدالله الذي رفض مشاركة اي وفد لبناني رسمي، في القمة العربية على اي مستوى كان، مشددا على العمل "بكل ما اوتينا من قوة سياسية لعدم حصوله".
واشار الوزير عبدالله في احتفال تابيني في بلدة السعيدة غربي بعلبك الى ان "هناك مذكرة توقيف غيابية صادرة عن القضاء اللبناني بحق معمر القذافي سائلا "كيف يتمثل لبنان الرسمي في اجتماع يترأسه من هو مطلوب للقضاء اللبناني بعدة جرائم؟".
واكد ان "قضية العرب والمسلمين ليست في سويسرا وقد نسينا القضية الفلسطينية، وكأن "القذافي" يريد تعمية العرب والمسلمين عن التجاوزات والانتهاكات الاسرائيلية التي وصلت الى الحرم الابراهيمي لما سموه التراث اليهودي وبدل الدعوة الى الجهاد ضد العدو الصهيوني اصبحت الدعوة الى الجهاد ضد سويسرا فأي مؤامرة واي نفاق هذا".


نهار نت

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: