السعودية:المفتي يحذّر رجال هيئة الأمر بالمعروف من التسلط

28 مارس 2010 by: tariq ez alden

 حذر مفتي المملكة عبدالعزيز آل الشيخ رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر"الشرطة الدينية" من التسلط والشماتة والرفق بالمخطئين والتعامل بالأسلوب الرقيق في الأمر والنهي، وليس للانتقام.

كما طالب المفتي في كلمته خلال افتتاح ندوة الحسبة رجال الهيئة بالعلم بما يأمرون به وما ينهون عنه، كون الذي يأمر منهم عن جهل قد يقع في أخطاء,مشيرا أن الهدف من عملهم التقويم وإصلاح الاعوجاج، ليدرك المخطئ خطأه، ويقلع عنه عن قناعة وعلم حقيقي.
وقال: ارحموا أهل المعاصي الذين استحوذ عليهم الشيطان، وانصحوهم وخذوا بأيديهم، لكن ليس بالشماتة والفرح فيهم، وأن يكون الآمر بالمعروف مصلحاً لا منتقاً، ولا متسلطاً، وذا حلم وصبر، ولا ينتصر لنفسه، ويتحمل كل الأمور، ولا يغير المنكر بمنكر أكبر منه»، لافتاً إلى الحملات الإعلامية الجائرة عبر قنوات فضائية ومواقع الكترونية تبث الشر والبلاء، وتدعو للفساد والرذيلة والواجب على رجال الحسبة مكافحة هذه الشرور، ومقابلة الباطل بالحق.
وأضاف أن جهاز الأمر بالمعروف ليس معصوماً من الخطأ والواجب التناصح، وإذا وجد الخطأ لا بد أن يصلّح بالمعروف لا بالشماتة، والانتقاص من الجهاز أو الطعن فيه، أو تلمس أخطاء الآمرين بالمعروف، ومن وجد خطأ عليه الاتصال بالمسئولين لإصلاحه.

من جانبه، أوضح الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عبدالعزيز الحمين أن الهيئة وضعت خطة إستراتيجية تستهدف التغيير الشامل في الأساليب، والأداء لمنسوبيها مع المحافظة على الثوابت، التي قامت عليها الدولة.

يشار الى ان بعض الأخطاء التي وقع فيها رجال الهيئة من غير المؤهلين وضعت الجهاز الديني في حرج مع مواطني ومقيمي المملكة وتسببت في صدامات بين رجال الهيئة والمواطنين لحد واوصلهم الى قاعات القضاء

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: