هونغ كونغ : المقابر اغلى من القصور

27 مارس 2010 by: tariq ez alden


سكان هونغ كونغ يدفنون موتاهم في البحر بعد تكدس المدافن  فقد  قال مسؤولون يوم الخميس إن أقارب الموتى في هونغ كونغ يصطفون لنثر رماد جثث موتاهم في البحر ، حيث تحاول المدينة التغلب على النقص الحاد في المدافن. 

 
وتنتفع مئات الأسر بخدمة قوارب مجانية بدأتها الحكومة في شباط/فبراير الماضي تمكنهم من نثر رماد جثث موتاهم في البحر.
ويتم نقل عشر أسر معا في إحدى رحلات القوارب الأسبوعية التي تبدأ من جزيرة هونغ كونغ ويمكن حجزها مسبقا ، والذهاب إلى مكان معين في وسط البحر حيث يمكنهم نثر الرماد.
وقال متحدث باسم الحكومة امس الخميس إن الخدمة لاقت شعبية كبيرة ويمكن التوسع فيها إذا استمر الطلب عليها في الزيادة . وفي عام 2007 رفع الحظر الذي استمر عشرة أعوام على نثر رماد الموتى في البحر.
وتأتي الخطوة من بين عدد من الإجراءات التي اتخذت لمحاولة تخفيف الطوابير الكبيرة للأشخاص في انتظار الحصول على مقبرة لدفن موتاهم في المدينة التي تتميز بكثرة ناطحات السحاب ويبلغ تعداد سكانها 7 ملايين نسمة وإحدى أكثر المدن كثافة سكانية في العالم

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: