مصر تغرق فى الظلام السبت المقبل لمدة ساعة

22 مارس 2010 by: tariq ez alden


تشارك مصر للعام الثانى على التوالى فى مبادرة «ساعة الأرض» العالمية بإطفاء الأضواء لمدة ساعة لتشارك بذلك 92 دولة حول العالم مقابل 88 دولة شاركت فى ذات المبادرة العام الماضى بهدف حماية الكوكب من ظاهرة الاحتباس الحرارى وتحجيم الانبعاثات الحرارية، ومشاركة المجتمع الدولى فى مكافحة ظاهرة التغيرات المناخية.

وصرح المهندس ماجد جورج وزير الدولة لشئون البيئة بأن الوزارة ستشارك فى المبادرة العالمية لصندوق صون الطبيعة حول ساعة الأرض بإطفاء الأنوار لمدة ساعة للسنة الثانية على التوالى يوم السبت الموافق 27 مارس الحالى من الساعة 8.30 إلى 9.30 مساء للمساهمة فى ترشيد استهلاك الطاقة وإقناع الدول الكبرى بأهمية مراجعة سياستها لتقليل الانبعاثات من المشروعات الصناعية.

وخاطب جورج جميع الوزراء والمحافظين للمشاركة فى هذه الدعوة العالمية، وحض المواطنين فى أنحاء الجمهورية على المشاركة للمساهمة فى ترشيد الطاقة واكتساب سلوكيات بيئية إيجابية يمكن اتباعها فى المستقبل، كما أصدر توجيهات داخل وزارة البيئة بالالتزام بترشيد استخدامات الطاقة.

وكان مركز التحكم الإقليمى سجل انخفاضا فى أحمال استهلاك الكهرباء على مستوى القاهرة الكبرى بمقدار ‏50‏ ميجاوات من قدرات التوليد خلال مشاركة مصر فى حملة ساعة الأرض العالمية 2009 بما يوازى الطاقة الكهربائية المنتجة من محطة كهربائية صغيرة.

وشارك فى الحملة العام الماضى عدد كبير من المواطنين بتخفيض الإضاءة بنسبة‏ 50%‏ بمنازلهم‏،‏ وقامت محافظة القاهرة بتخفيض‏ 50%‏ من الإضاءة فى عدد من المحاور الرئيسية وطريق المطار، وطريق النصر، ومصر ــ الإسماعيلية، وكورنيش النيل، وشارع رمسيس، والمبانى العامة، ومديريات الخدمات، والاكتفاء بأضواء الشموع‏، بالإضافة إلى إطفاء الأنوار ببرج القاهرة، وقلعة محمد على، ومعبدالأقصر، والأهرامات، وأبو الهول وبعض الفنادق الكبرى.

يشار إلى أن حملة ساعة الأرض انطلقت لأول مرة عام 2007 تحت رعاية الصندوق العالمى لحماية الطبيعة من مدينة سيدنى الأسترالية حيث استخدمت المطاعم شموعا للإضاءة وأطفئت الأنوار فى المنازل والمبانى والمعالم السياحية البارزة.

الشروق القاهرية

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: