وسائل إعلام عالمية وإسرائيلية: دراسة الطيب بفرنسا تجعله مصدرا للاعتدال والوسطية

19 مارس 2010 by: tariq ez alden


شيخ الأزهر الجديد د.أحمد الطيب حظى باهتمام وسائل الإعلام العالمية اهتمت الصحف العالمية بخبر تعيين الدكتور أحمد الطيب شيخاً للأزهر خلفاً للإمام الراحل د.محمد سيد طنطاوى، واعتبرت الإمام الجديد رمزاً للاعتدال واستمراراً لمنهج الإمام الراحل فى الوسطية والتسامح الدينى والحوار بين الأديان.  


وذكرت شبكة CNN الأمريكية أن الرئيس حسنى مبارك، الذى ما زال يتعافى بمستشفى هايدلبرج الجامعى فى ألمانيا، من العملية الجراحية التى أُجريت له، لاستئصال الحوصلة المرارية، أصدر عدة قرارات جمهورية اليوم، تتضمن تعيين الدكتور أحمد الطيب شيخاً للأزهر، خلفاً للدكتور محمد سيد طنطاوى، الذى توفى قبل أسبوع فى المملكة العربية السعودية، إثر إصابته بأزمة قلبية مفاجئة.
  والمناصب التى سبق وتولاها، حيث قالت: لقد سبق للطيب البالغ من العمر 64 عاماً، وهو أستاذ فى العقيدة والفلسفة الإسلامية، أن عمل مفتياً للجمهورية من عام 2002 إلى عام 2003، قبل أن يتم تعيينه رئيساً لجامعة الأزهر، وهو المنصب الذى ظل يشغله حتى صدور القرار الجمهورى رقم 62 لعام 2010، بتعيينه شيخاً للأزهر.

فى السياق ذاته اهتمت هيئة الإذاعة البريطانية BBC بعرض تاريخ ومسيرة الدكتور الطيب منصب شيخ الأزهر واعتبرته مكملاً لمسيرة سلفته الإمام الراحل الشيخ سيد طنطاوى فى الوسطية والاعتدال.

وقالت قناة "فرنسا 24" إنّ الرئيس مبارك قام، بتعيين شيخ جديد للأزهر والذى يعتبر أعرق مؤسسة للسنية، وذلك بعد وفاة الشيخ محمد سيد طنطاوى، وأشارت القناة الفرنسية إلى أنّ الرئيس مبارك قد أصدر مرسومه بشأن تعيين الدكتور أحمد الطيب شيخاً للأزهر بعد أنّ تعافى تماماً من الجراحة التى قام بها مؤخراً فى ألمانيا.

وذكرت القناة أنّ الطيب الذى كان رئيساً لجامعة الأزهر منذ عام 2003، أصبح شيخاً للأزهر بعد وفاة فضيلة الإمام الأكبر محمد سيد طنطاوى والبالغ من العمر 81 عاما، والذى توفى بنوبة قلبية فى المملكة العربية السعودية يوم 10 مارس الماضى.

وأوضحت أن الطيب تعلم تعليماً فرنسياً فى الستينيات. كما شغل منصب المفتى العام فى البلاد كواحد من كبار علماء الدين، حتى سبتمبر 2003. مؤكدة أنه سيكون مهتما بالحوار بين الأديان والثقافات لخلفيته الفرنسية وتعليمه الأوروبى. أما صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية فقد اهتمت بتعيين الطيب، مؤكدة على أن تاريخه يدل على سماحته واعتداله.

اليوم السابع

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: