التفتيش العاري على معبر «الجلمة» لأمهات وزوجات الأسرى الفسطينيون

27 مارس 2010 by: tariq ez alden



استنكر نادي الأسير واللجنة الشعبية لإطلاق سراح الأسرى إمس إخضاع قوات الاحتلال الاسرائيلي على "معبر الجلمة"، امهات وزوجات الاسرى للتفتيش الجسدي العاري، اثناء توجههن لزيارة ذويهن في السجون، وطالبا المؤسسات الحقوقية التدخل لوقف هذه السياسة. 

وذكر نادي الاسير واللجنة الشعبية في بيان لهما امس ان ادارة معبر الجلمة بدات مؤخرا باتخاذ اجراءات تفتيش هدفها اهانة الاهالي والمس بكرامتهم حيث احتجز عناصر الاحتلال الاربعاء، اربع نساء من امهات وزوجات الاسرى وارغموهن على الخضوع للتفتيش العاري.
ونقلا عن والدة احد الاسرى انه لدى وصولها لنقطة التفتيش طلبت منها المجندة الاسرائيلية خلع ملابسها بالكامل ولدى رفضها، ورغبتها في العودة الى جنين لانها لا تريد الزيارة ابلغتها المجندة انها لن تغادر الغرفة الخاصة بالتفتيش الا باجراء تفتيش جسدي دقيق، سواء واصلت الزيارة او الغتها.
وحذر نادي الايير واللجنة الشعبية من ابعاد هذه الاجراءات التي تتنافى وكافة الاعراف والمعايير الدولية مطالبين المؤسسات الحقوقية وفي مقدمتها الصليب الاحمر والسلطة الفلسطينية بمتابعة هذه القضية الحساسة والعمل على منع تكرارها، وقال البيان ان اهالي الاسرى بصدد اتخاذ اجراءات احتجاجية للتصدي لجميع هذه الاجراءات التي تتنافى وأبسط حقوق الانسان.

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: