تنافس عربي على ملكية قطاع السيارات الرياضية الفخمة في العالم

20 مارس 2010 by: tariq ez alden

200370a.jpgاصبحت الاستثمارات العربية لاعباً اساسياً في صناعة السيارات الرياضية في العالم، رغم الازمة التي تعصف بالاقتصاد العالمي منذ ازمة الائتمان قبل عامين، والتي ادت مع بلوغ اسعار النفط مستويات قياسية، الى نكسة في هذا القطاع. ودخلت أخيرا في هذا المجال مجموعة «ممتلكات البحرينية القابضة»، الذراع الاساسية للاستثمارات الحكومية
 
 
عبر امتلاكها حصة في شركة «مكلارين اوتوموتيف» البريطانية التي ستُنتج اعتباراً من العام 2011 سيارة «إم بي 4-12 سي» لتنافس «فيراري» الايطالية و»آستون مارتن» البريطانية و«بورش» الالمانية التي تساهم فيها ايضا اموال عربية. وتملك الهيئة العامة للاستثمار في الكويت حصة 6.9 في المئة من «دايملر بنز - مرسيديس» في حين تملك «ابار للاستثمار» الظبيانية حصة 9.1 في المئة من الشركة. وتملك ليبيا حصة 2 في المئة من «فيات» الايطالية التي لديها حصص رئيسة في «فيراري» و»مازيراتي» للسيارات الرياضية كما تملك ابوظبي حصة في «فيراري» ايضاً.
وكانت شركة «دار الاستثمار القابضة» الكويتية اشترت حصة 50 في المئة من «استون مارتن» العام 2007 من شركة «فورد» الاميركية. وما لبثت الشركة الكويتية ان واجهت مصاعب مالية في ازمة الائتمان وستضطر الى بيع الحصة في اطار اعادة هيكلتها. وتملك قطر حصة 17 في المئة من شركة «فولكسفاغن بورش»، وهي مهتمة بتنويع استثماراتها في قطاع السيارات الرياضية.
ووفق ما اعلنته «مكلارين»، سيتم استثمار مبلغ 750 مليون استرليني في مشروع انتاج السيارة الجديدة التي ستتوافر في اسواق الخليج اعتباراً من ربيع 2011 عبر وكلاء «مكلارين أوتوموتيف» الأوائل في 19 دولة حول العالم. وستُدرج السيارة ضمن فئة السيارات الرياضية «الجوهرية» التي يراوح سعرها بين 125 و175 ألف جنيه استرليني وستتميّز بهندسة تقنية مبتكرة وتصميم مميز لتوفير مستويات جديدة من الأداء ضمن فئتها السعرية.
وتتوقع الشركة ان تبيع نسبة تراوح بين 10 و20 في المئة من انتاجها المستهدف في البحرين والإمارات العربية المتحدة وقطر والمملكة العربية السعودية والكويت. وهي تقول انها تلقت طلبيات شبه مؤكدة من حوالى1600 زبون للحصول على السيارة فور انتاجها بعد نحو 12 شهراً.
وتستهدف الشركة بيع اربعة الاف سيارة رياضية سنوياً في العام 2014. اي نحو 3 او 4 في المئة من السوق الدولية للسيارات الرياضية الراقية البالغ حجمها 100 الف وحدة سنوياً.
وتجري «مكلارين» محادثات، وصلت الى مراحل متقدمة، مع مجموعة استثمارية من الشرق الاوسط رفضت تسميتها لشراء نسبة 48 في المئة من اسهم الشركة الخاصة بانتاج السيارة الجديدة وللمساهمة في تمويل المشروع الذي تملك المجموعة البحرينية نسبة 50 في المئة بينما تتوزع النسب الباقية على «تاغ غروب» ورون ديفيس الرئيس التنفيذي لـ»مكلارين». ويقول ديفيس «ان المجموعة اكملت تقويم الشركة والاستثمارات اللازمة وسيتم اعلان اسمها في الشهور الثلاثة المقبلة».

الحياة

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: