الهند تشتري نصف الذهب الذي عرضه صندوق النقد الدولي

03 نوفمبر 2009 by: Unknown




باع صندوق النقد الدولي 200 طن من الذهب إلى بنك الاحتياطي الهندي مقابل 6.7 مليار دولار وتمثل هذه المبيعات نصف الكمية التي جرت الموافقة على بيعها في سبتمبر/أيلول الماضي.

وفوجئ المتعاملون بهذه الصفقة إذ كانوا يرجحون فوز الصين بها.

وتأتي الصفقة لتريح سوق الذهب من بعض الشكوك التي ساورته تجاه كيف ومتى سيبيع صندوق النقد الدولي كمية 403.3 طن من الذهب، والتي تمثل ثمن احتياطيه الكامل من الذهب. وستعمل هذه الصفقة على زيادة الحصة التي يمتلكها بنك الاحتياطي الهندي ليحتل المركز العاشر بين أكبر البنوك المركزية في العالم من ناحية الاحتياطي من الذهب.

وعلاوة على ذلك فقد أشعلت الصفقة شرارة التكهنات بأن حكومات أخرى - بما فيها الصين- ربما تكون مستعدة لتنويع احتياطياتها حتى في ظل أسعار الذهب الحالية التي تقترب من معدلات قياسية، وهو الأمر الذي يساعد على امتصاص معروض الذهب من صندوق النقد الدولي الذي كان الصندوق سيجد نفسه خلاف ذلك مضطراً لبيعها في السوق المفتوح.
وقال البنك الاحتياطي الهندي، إن عملية الشراء كانت عملية حكومية تم تنفيذها خارج تعاملات السوق خلال يومي 19 و20 أكتوبر/تشرين الأول وفقاً لأسعار السوق.

وذكر مسؤول بصندوق النقد الدولي، إن البيع تم بسعر متوسط يبلغ نحو 1045 دولاراً للأوقية. وأضاف، إن الثمن سيتم دفعه بالعملة الصعبة، وليس بوحدة حقوق السحب الخاصة التي يتعامل بها صندوق النقد.

وعلى الرغم من خطة صندوق النقد الدولي ببيع جزء من احتياطياته من الذهب لزيادة القروض للدول الفقيرة كانت معلنة منذ عام حتى جرت الموافقة عليها في سبتمبر/أيلول الماضي، فإن حجم الصفقة وسرعة تنفيذها وهوية المشتري كان بمثابة المفاجأة.

وقال مدير مبيعات المعدن النفيس في بنك نوفا سكوتيا "سايمون ويكس"، "كان من المعتقد دائماً أن بعضاً من هذا الذهب سيباع بعيداً عن تعاملات السوق. لكن كان من قبيل المفاجأة أن تباع مثل هذه الكمية الضخمة التي قوامها 200 طن خارج السوق"

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: