تعليمات رسمية بالدعاء لمبارك فى خطبة الجمعة بجميع المساجد

19 مارس 2010 by: tariq ez alden


أصدرت وزارة الأوقاف تعليماتها، أمس، إلى جميع المساجد فى مختلف المديريات على مستوى الجمهورية، بأن تتضمن خطبة الجمعة، اليوم، الدعاء للرئيس حسنى مبارك بـ«دوام الصحة والعافية، وأن يعود إلى أرض الوطن سالما معافى».


صرح الدكتور سالم عبدالجليل، وكيل وزارة الأوقاف لشؤون الدعوة الإسلامية لـ«المصرى اليوم»، بأنه أصدر إشارة، أمس، تم توزيعها على جميع أئمة المساجد والمديريات، بأن يقوموا بالدعاء جميعا للرئيس مبارك فى خطبة الجمعة بأن يتم الله تعالى شفاءه، مؤكدا أن هذا «واجب شرعى تمليه علينا أحكام الشريعة الإسلامية».
وقال عبدالجليل إن نص الإشارة التى تم إرسالها إلى جميع أئمة المساجد والمديريات هو: «لما للسيد الرئيس من حق علينا جميعا، يرجى التنبيه على السادة الأئمة بالدعاء لسيادته فى خطبة الجمعة بأن يتم الله تعالى عليه الشفاء والعافية وأن يعيده لوطنه سالما معافى».
وشدد وكيل «الأوقاف» على أن الدعاء للرئيس مبارك فى هذا الوقت واجب شرعى على الجميع، مستدلا بقول الإمام أحمد بن حنبل «لو كانت لى دعوة مستجابة لجعلتها للحاكم».
فى سياق متصل، يتناول الدكتور على جمعة، مفتى الجمهورية، فى خطبة الجمعة بمسجد المصطفى بمدينة شرم الشيخ، «مدى الحب والالتفاف حول الرئيس حسنى مبارك بعد سفره إلى ألمانيا لإجراء عملية جراحية، حيث تسابق الجميع للدعاء له بسلامة العودة»، مشيرا إلى الآثار الطيبة والمعدن الأصيل الذى يظهر عليه الشعب المصرى عند الشدائد ووقت الأزمات.
إلى ذلك، أكد البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، فى تصريحات له، أمس، بالمقر البابوى، متابعته الدائمة لأخبار صحة الرئيس مبارك، وفرحه الشديد باللقاء الذى أذاعه التليفزيون المصرى قبل يومين، وظهر خلاله الرئيس بصحة جيدة.
وشدد البابا، فى معرض إجابته عن سؤال حول صحته بعد عودته، أمس الأول، من رحلة علاجية بالولايات المتحدة، على أن «الأهم من السؤال عن صحتى هو صحة الرئيس»، وقال: «نحن ندعو له بالشفاء وسرعة العودة إلى الوطن لمتابعة مهامه الجسيمة، وقيادته الحكيمة للأمة العربية بأكملها».

المصرى اليوم

أرسل إلى خبرية
...تحت تصنيف: